MKU Introduces 6th Generation Armour Technology – Sets New Benchmarks for Performance and Mission Capabilities of Armoured Helicopters

KANPUR, India – Tuesday, September 16th 2014 [ME NewsWire]

(BUSINESS WIRE)– MKU has introduced its 6th Generation armour technology – Polyshield V6. The new technology reduces the weight of the armour of a helicopter by up to 40% and is almost 30% thinner than standard solutions. The reduced weight improves the performance and mission capability of armoured helicopters. This technology has been developed after extensive R&D by MKU’s team of experts and engineers based in Germany and India.

Helicopter armouring solutions manufactured using the 6th Generation Polyshield V6 technology and conforming to Stanag 4569 level I weigh only 12 kg/sqm. “Since weight is one of the most important parameters controlling the performance of a helicopter, and the only one that can be controlled, this development is extremely significant,” said Neeraj Gupta, Managing Director of MKU.

MKU will display solutions developed using the new technology at AAD, South Africa from 17-21 Sep and at Land Forces 2014, Brisbane, Australia from 22-25 Sep.

MKU, a leading manufacturer of armour solutions for personnel and land–air–sea platforms has been investing heavily in R&D to develop lighter solutions for helicopters. Polyshield V6 armouring solutions technology increases ‘useful payload’ of the helicopter without compromising on protection or mission range. It enables the pilot of a CH53 to carry at least three extra soldiers or 250 kg of ammunition and provisions or 320 lt of additional fuel which increases its endurance, flight radius and the rate of climb. This is especially useful in critical situations which require immediate take off from the theatre of action. It also improves overall performance as less power is required for take-off & landing.

The use of Polyshield V6 solutions increases the hovering ceiling of the helicopter which improves mission capability and reduces vulnerability.

The above findings are based on calculations made for Sikorsky CH53 helicopter having 40 sqm of armoured area conforming to standards as per Stanag Level 1.

MKU was setup in 1985 and till date has provided protection to over 1.5 million soldiers and 1500 platforms. It has, in its repertoire, 1000+ solutions covering more than 100 threats. Its products are used and trusted by 230 forces in over 100 countries including the UN and NATO. Its facilities are certified according to AS9100C.

Contacts

MKU: Rajesh Gupta — r.gupta@mku.com

Inter-Corp: Anupama Kalra – Anupama@inter-corp.org

http://www.mku.com

Permalink: http://www.me-newswire.net/news/12109/en

September 17, 2014 at 1:38 pm Leave a comment

Bavarian Red Cross Selects LIFEPAK® Monitor/Defibrillators

REDMOND, Wash – Tuesday, September 16th 2014 [ME NewsWire]

One of Europe’s Largest Ambulance Services to Deploy LIFEPAK 15 and LIFEPAK 1000 System Wide across Southern Germany

(EON: Enhanced Online News)– Germany’s Rettungsdienst Bayern has announced that it will equip its emergency response fleets with monitor/defibrillators from Physio-Control. The ambulance service is one of the largest in Western Europe, and makes more than 3,000 emergency calls per day, on average, supplying approximately 80 percent of ambulance services throughout Bavaria. The organization will purchase up to 450 Physio-Control LIFEPAK 15 and 150 LIFEPAK 1000 devices to supply its operational divisions. The selection was the result of a competitive procurement process managed by the Bavarian Red Cross on behalf of the Rettungsdienst Bayern.

“Equipping more than 90% of our emergency service teams in Bavaria with LIFEPAK devices is an important step for us to provide the best possible patient care in the future. The high performance, reliability and robustness of LIFEPAK devices related to overall cost led us to choose Physio-Control,” said Johann-Peter Hausl, head of EMS at the Bavarian Red Cross.

With this selection, Physio-Control expands its market presence in Germany. Physio-Control devices purchased by the Rettungsdienst Bayern will now be used at all local Bavarian emergency services: the Bavarian Red Cross, Johanniter-Unfall-Hilfe, Malteser Hilfsdienst, Arbeiter Samariter Bund and city of Munich fire brigade, as well as private ambulance services across the German state of Bavaria.

The organization’s large-scale central procurement tender process allows for standardized implementation of devices and training throughout the emergency services in the coming months. The LIFEPAK 15 monitor/defibrillator’s integrated 12-lead ECG transmission option allows devices to connect to the state wide telemedicine system using the Physio-Control LIFENET® System already in use in a large percentage of clinics across Bavaria. With LIFENET, EMS services are able to transmit the electrocardiogram of a patient with a suspected myocardial infarction to the appropriate hospital in advance. Hospitals are then able to mobilize hospital care teams and to prepare necessary treatments before the patient arrives.

“It is an honor to serve as technical partner to the Rettungsdienst Bayern for their advanced life support and basic life support solutions and devices,” said Mathieu Badard, Vice President & General Manager EMEA, Physio-Control. “The procurement process was rigorous and involved important competitive decision criteria including technical specifications, total investment and life-cycle costs, patient safety, service and reliability.”

About Physio-Control

Physio-Control, Inc. (Redmond, Washington) was founded in 1955, operates in over 100 countries and is the world’s leading provider of professional emergency medical response solutions that predict or intervene in life threatening emergencies. Company products include LIFEPAK® monitor/defibrillators and automated external defibrillators, the LIFENET®System, HealthEMS® electronic patient care reporting (ePCR) software, LUCAS® 2 Chest Compression System, TrueCPRTM coaching device and PulsePoint bystander response application implementation. Information at http://www.physio-control.com, Facebook: http://www.facebook.com/physiocontrolinc, Twitter: @PhysioControl

German version French version Spanish version Italian version

Photos/Multimedia Gallery Available: http://www.businesswire.com/cgi-bin/mmg.cgi?eid=50943024&lang=en

Contacts

Physio-Control (USA)

Matt Fikse, +1 425-867-4208

matt.fikse@physio-control.com

OTTO PR (EU)

Shaun Wootton, +44 (0)7796 338360

shaun@ottopr.co.uk

September 17, 2014 at 12:21 pm Leave a comment

شل تطرح زيت شل هيلكس ألترا المزود بتقنية شل بيور بلس في المنطقة

أحدث زيوتها وأكثر تطوراً على الإطلاق

دبي، الإمارات العربية المتحدة – يوم الثُّلَاثاء 16 سبتمبر 2014 [ME NewsWire]

أعلنت شركة شل في الشرق الأوسط، ووسط آسيا، وباكستان اليوم عن إطلاق الجيل الجديد من زيوت محركات السيارات “شل هيلكس ألترا” المعزز بتقنية شل بيور بلس، الذي يعتبر أحدث زيت محركات من إنتاج شل، والذي قامت بتطويره من الغاز الطبيعي. جاء إطلاق الزيت الجديد في حفل أقيم بمركز دبي المالي العالمي بحضور شخصيات هامة ورواد الصناعة، والسيد عمرو عادل المدير العام الإقليمي للوقود والمشحمات التجارية في الشرق الأوسط، ووسط آسيا، وباكستان، والسيد رومي أرمان مدير التسويق.

وفي كلمته الترحيبية، أوضح عمرو عادل التوجه الرائد كلياً لشركة شل لإنتاج زيوت محركات متفوقة من خلال عملية الغاز المسال لإنتاج زيت صناعي نقي يوفر أعلى درجات التنظيف والحماية للمحركات.

وقال عمرو عادل: “يمثل زيت شل هيلكس ألترا مع تقنية بيور بلس تسخيراً لقوة الغاز من أجل إنتاج الجيل التالي من زيوت المحركات، وهو نتاج أربعون عاماً من الأبحاث والتطوير لزيت محرك جديد واحد، والذي يعتبر أحدث زيوت المحركات من شل، وهو مصمم لتلبية المتطلبات اليومية للمحركات. إن تقنية شل بيور بلس في زيت شل هيلكس ألترا قادرة على المحافظة على محرك السيارة بحالة المصنع، ونحن فخورون بتوفيره لعملاء الشرق الأوسط ووسط آسيا وباكستان.”

وتعتمد تقنية شل بيور بلس على تحويل الغاز الطبيعي إلى زيت صافي وشفاف خالٍ تماماً من أي شوائب توجد في النفط الخام، لاستخدامه في المشحمات الصناعية من الفئة الأولى. وتعتبر القاعدة الزيتية هي المكون الرئيس لهذا الزيت وتشكل 75-90% من مكونات المنتج النهائي، حيث يتم فيما بعد تعزيزه بمكونات شل الفريدة لإنتاج الزيت الأحدث والأكثر تطوراً من شل.

ويناسب زيت شل هيلكس ألترا أجواء منطقة الشرق الأوسط الحارة، حيث تتعرض زيوت المحركات إلى ارتفاعات فوق مستوى المعدل الطبيعي. أما مع زيت شل هيلكس ألترا الصناعي المزود بتقنية بيور بلس، فإن معدلات فقدان اللزوجة لهذا الزيت تنخفض إلى معدلات دنيا، الأمر الذي يناسب السائقين في الشرق الأوسط تماماً. إن قابلية هذا الزيت على العمل في أجواء مختلفة يضمن حماية المحرك جيداً وتنظيفه بشكل مستمر.

من جهته قال رومي أرمان: “إن هذا هو أحدث زيوتنا على الإطلاق، بتركيبته الفريدة المعززة بتقنية بيور بلس من شل مع تقنية التنظيف النشط تمنح زيت شل هيلكس ألترا القدرة على توفير معدلات مرتفعة من الحماية والتنظيف. حيث تعتمد عليه حالياً علامات تجارية كبرى في عالم صناعة السيارات لتزويد سيارتهم الجديدة مثل فيراري. ما يمنح السائقين الثقة في جودة زيت المحرك وقدرته على توفير أعلى معدلات الأداء.”

إن تزويد مجموعة زيوت شل هيلكس بتقنية بيور بلس من شل وتقنية التنظيف النشط يمنحه أعلى معدلات الحماية ضد الترسبات. حيث يوفر أحدث زيوت شل قدرة فائقة على الحماية ضد التآكل، ليساعد بذلك على إطالة عمر المحرك، وخفض تكاليف الصيانة. فضلاً عن ترشيد معدلات استهلاك الوقود التي تتأثر بدرجة لزوجة الزيت المستخدم، وهو ما توفره بعض زيوت مجموعة شل هيلكس ألترا بنسبة 3%.

ويتم إنتاج زيوت شل المزودة بتقنية شل بيور بلس في مصنع اللؤلؤة للغاز المسال بدولة قطر، وهي شراكة بين شل وشركة قطر للنفط. وهو أضخم مجمع لإسالة الغاز على مستوى العالم، بطاقة إنتاجية تصل إلى 1 مليون طن من الزيوت سنوياً.

تتوفر حالياً زيوت شل هيلكس ألترا المزودة بتقنية بيور بلس في كافة بلدان المنطقة.

-انتهى-

ملاحظات للمحررين

قائمة شل هيلكس الترا

تضم زيوت شل هيلكس الترا مجموعة متنوعة من زيوت المحركات التخليقيه بالكامل، والتي تتوافق مع أحدث المواصفات الحديثة لصناعة المحركات، والحاصلة على موافقة شركات تصنيع المعدات الأصلية. يجمع زيت شل هيلكس الترا بين تكنولوجيا التنظيف الفعالة بالإضافة إلى تكنولوجيا شل “بيور بلاس”، أحدث ما توصلت اليه شركة شل للزيوت– مصر لضمان أقصى مستويات التنظيف والحماية، بما لا يمكن مضاهاته مع أي زيت آخر، حيث يُحافظ شل هيلكس الترا على المحرك في حالة أقرب ما تكون لحالة المصنع. وبفضل تكنولوجيا بيور بلاس، تقوم زيوت شل بتوفير أفضل مستويات اللزوجة، وأقل معدلات الاحتكاك والتبخر، على عكس الزيوت الأخرى التي تأتى في المرتبتين الثانية والثالثة. كل هذه الخصائص الفريدة تجعل من زيوت شل هيلكس الاختيار الأول للمحركات الحديثة، على عكس الزيوت الأقل جودة. كذلك يضمن زيت شل هيلكس الترا أقصى حماية ضد التآكل3 ، والتي تفوق قدرة الزيوت التي لا تلبي مستويات الصناعة الحديثة، كما تعمل زيوت شل هيلكس الترا على إطالة عمر المحرك وتقليل تكاليف الصيانة.

تكنولوجيا التنظيف  الفعالة

تكنولوجيا التنظيف  الفعالة هي تكنولوجيا مملوكة لشركة شل، وتشمل إضافات خاصة تساعد على حماية المحرك من الرواسب، كما تم تصميمها خصيصاً للتنقية إلى جانب الوقاية، مما يساعد على منع تراكم الرواسب التي لا يمكن رؤيتها، ولكن لابد من أخذها في الاعتبار.

طبقا لمواصفات هيئة البترول الأمريكية واختبارات Sequence IVA  و Sequence VIII  للمحركات

نبذة عن زيوت شل

يشير مصطلح “شل للزيوت” بشكل عام إلى شركات مجموعة شل التي تعمل في مجال زيوت التشحيم. تبيع شل مجموعة متنوعة من مواد التشحيم لتلبية احتياجات العملاء عبر العديد من التطبيقات. وتشمل هذه التطبيقات  لسيارات القيادة، والنقل الثقيل، والتعدين، وتوليد الطاقة، والصناعة  العامه تاعتمه. وتشمل مجموعة منتجات شل العديد من العلامات التجارية لمواد التشحيم مثل Pennzoil، و Quaker State، وشل هيلكس، وشل روتيلا، وشل تيلوس، وشل ريميولا. نحن نعمل عبر سلسلة توريد كاملة لزيوت التشحيم، حيث يتم تصنيع زيوتنا الأساسية في ثماني مصانع، ثم يتم مزج الزيوت الأساسية بإضافات ينتجها أكثر من 50 مصنعاً، ومن ثم نقوم بالتوزيع والتسويق وبيع مواد التشحيم في أكثر من 100 دولة حول العالم. كما نقدم الدعم التقني والتجاري للعملاء. كما نقدم خدمات ذات صلة بزيوت التشحيم بالإضافة إلى ذلك تشمل مجموعة خدماتنا التالي: خدمة شل للاختيار الزيت الأنسب- وهيأداة تقدم توصيات لتحديد الزيت المناسب، خدمة شل لتقديم الاستشارات- هي خدمه مساعد العملاء على اختيار مواد التشحيم المناسبة من خلال فريق من موظفي شل التقنيين المدربين تدريباً عالياً، فضلاً عن أدوات أخرى يتم توفيرها عبر الإنترنت، وخدمة شل لفحص الزيوت– وهي عبارة عن نظام للإنذار المبكر يتيح للعملاء مراقبة حالة المعدات، وزيوت التشحيم، بما يساعد على توفير نفقات الصيانة، وتلافي إمكانية خسارة بعض الأعمال نتيجة تعطل المعدات. تعمل تكنولوجيا شل ذات المستوى العالمي على تحقيق قيمة أكبر لعملائنا. إن الابتكار، وتطبيقات المنتجات والتعاون التقني هي الأساس الذي تعتمد عليه زيوت شل. لدينا مراكز أبحاث رائد في مجال مواد التشحيم في ألمانيا واليابان (في مشروع مشترك مع شوا شل)، والولايات المتحدة الأمريكية. فنحن نستثمر بشكل كبير في مجال التكنولوجيا ونعمل بشكل وثيق مع عملائنا لتطوير مواد تشحيم مبتكرة. لدينا محفظة براءات اختراع تضم أكثر من 150 براءة في مواد التشحيم، والزيوت الأساسية والشحوم، وأكثر من 200 عالم ومهندس زيوت تشحيم، متخصصين في بحث وتطوير زيوت التشحيم. وتشمل المزايا المقدمة للعملاء تكاليف صيانة أقل، وعمر أطول للمعدات، واستهلاك طاقة منخفض. يمكننا من خلال العمل الوثيق مع أكبر فرق سباقات السيارات مثل فيراري سكوديريا، أنّ نطور تكنولوجيا زيوت التشحيم. هذه الشراكات التقنية تمكننا من توسيع معرفتنا عن علوم التشحيم، ونقل التكنولوجيا المتطورة من ميدان السباق لمنتجاتنا التجارية.

تعد شل الشركة الرائدة على مستوى العالم في مجال زيوت التشحيم، وذلك طبقاً للتقرير السنوي الحادي عشر لمؤسسة Kline and Company عن قطاع زيوت التشحيم عالمياً (صناعة زيوت التشحيم العالمية 2012: تحليل وتقييم السوق)، والذي أكد أن شل حافظت على مكانتها الريادية خلال عام 2012، وذلك من خلال استحواذها على 12% من الحصة السوقية.

ملحوظة تحذيرية

كيانات منفصلة. وفي هذا البيان، ستُستخدم في بعض الأحيان أسماء “Shell” و”Shell group” و”Royal Dutch Shell” للملاءمة عند الإشارة إلى شركة Royal Dutch Shell plc والشركات التابعة لها عمومًا. وبالمثل، سيتم استخدام الكلمات مثل “نحن” و”صيغة المفعول به من الضمير نحن” و”الخاص بنا” للإشارة إلى الشركات التابعة عمومًا أو إلى العاملين فيها. كما تستخدم مثل هذه التعبيرات أيضًا في حالة عدم وجود منفعة من تحديد الشركة أو الشركات المحددة. تشير مصطلحات “الشركات التابعة” و”الشركات التابعة لـ Shell” و”شركات Shell” كما هي مستخدمة في هذا البيان إلى الشركات التي تسيطر عليها شركة Royal Dutch Shell بشكل مباشر أو غير مباشر؛ وذلك إما من خلال امتلاكها معظم حقوق التصويت أو حق ممارسة الهيمنة. وتتم الإشارة إلى الشركات التي تؤثر فيها شركة Shell تأثيرًا ملحوظًا دون السيطرة عليها باسم “الشركات المتحدة” أو “الشركات المشاركة”، في حين تتم الإشارة إلى الشركات التي تتمتع شركة Shell فيها بسلطة مشتركة باسم “كيانات تحت السيطرة المشتركة”. كما تتم الإشارة في هذا البيان إلى الشركات المشاركة والكيانات الواقعة تحت السيطرة المشتركة باسم “الاستثمارات المحسوبة بطريقة حقوق الملكية”. كما يتم استخدام المصطلح “فوائد Shell” بغرض الملاءمة؛ وذلك للإشارة إلى فوائد الملكية المباشرة و/أو غير المباشرة التي تملكها شركة Shell  في مشروع أو شراكة أو شركة، بعد استبعاد جميع فوائد الجهات الأخرى.

يتضمن هذا البيان بيانات استباقية حول الحالة المالية لشركة Royal Dutch Shell ونتائج العمليات والمشروعات التي تقوم بها الشركة. دائمًا ما تكون جميع البيانات -بخلاف البيانات الخاصة بالحقائق التاريخية- استباقية، أو يمكن اعتبارها كذلك. البيانات الاستباقية هي البيانات المتعلقة بالتوقعات المستقبلية التي تستند إلى التوقعات والافتراضات الحالية التي تعرضها الإدارة، وتتضمن البيانات حالات الارتياب والمخاطر المعروفة وغير المعروفة التي قد تؤدي إلى اختلاف النتائج أو الأداء أو الأحداث الفعلية بشكل ملموس عن تلك الموجودة في هذه البيانات بشكل صريح أو ضمني. تتضمن البيانات الاستباقية، من بين عناصر أخرى، البيانات التي تتعلق باحتمال تعرض شركة Royal Dutch Shell لمخاطر السوق وكذلك البيانات التي تعرض التوقعات والاعتقادات والتقديرات والتنبؤات والاستقراءات والافتراضات الصادرة عن الإدارة. يتم تحديد هذه البيانات الاستباقية من خلال استخدامها لمصطلحات وعبارات مثل “يستبق” و”يعتقد” و”يمكن” و”يقدّر” و”يتوقع” و”ينوي” و”قد” و”خطة” و”الأغراض” و”يستشرف” و”محتمل” و”مشروع” و”سوف” و”يسعى” و”يهدف” و”مخاطر” و”الأهداف” و”يجب” وغيرها من المصطلحات والعبارات المماثلة. هناك بعض العوامل التي من شأنها التأثير على العمليات المستقبلية التي تقوم بها شركة Royal Dutch Shell، والتي قد تؤدي إلى اختلاف تلك النتائج بشكل ملموس عن النتائج المتضمنة بشكل صريح في البيانات الاستباقية الواردة في هذا البيان، وتشمل هذه العوامل (دون قصر): (أ) تقلبات أسعار البترول الخام والغاز الطبيعي، (ب) التغيرات في معدل الطلب على منتجات Shell، (ج) تقلبات العملات، (د) نتائج التنقيب والإنتاج، (هـ) تقديرات الاحتياطي، (و) خسارة حصة السوق والمنافسة في المجال، (ز) المخاطر البيئية والبدنية، (ح) المخاطر المرتبطة بتحديد الملكيات والأهداف المناسبة والمحتملة لعمليات الاستحواذ والمفاوضات الناجحة وإتمام تلك العمليات، (ط) خطر القيام بمشروعات في الدول النامية والدول المعرضة لعقوبات دولية، (ي) التطورات التشريعية والمالية والتنظيمية، بما في ذلك الدعاوى القضائية المحتملة والإجراءات التنظيمية المترتبة على التغيرات المناخية، (ك) الظروف الاقتصادية والمالية في السوق في مختلف الدول والمناطق، (ل) المخاطر السياسية التي تتضمن مخاطر نزع الملكية وإعادة التفاوض حول العقود المبرمة مع الكيانات الحكومية أو التأخير أو التبكير في الموافقة على المشروعات أو التأخير في رد أموال التكاليف المشتركة، (م) التغيرات في الظروف التجارية. جميع البيانات الاستباقية الواردة في هذا البيان مشروطة بمجملها بشكل صريح بموجب البيانات التحذيرية المتضمنة أو المشار إليها في هذا القسم. يجب ألا يعتمد القراء على البيانات الاستباقية بشكل غير مبرر. هناك مزيد من العوامل التي من شأنها التأثير على النتائج المستقبلية متضمنة في النموذج ‏20-F الخاص بشركة Royal Dutch Shell عن العام الذي انتهى في 31 ديسمبر 2013 (متوفر على http://www.shell.com/investor وwww.sec.gov – يفتح النموذج في نافذة جديدة). يجب أن يضع القارئ هذه العوامل في الاعتبار. لا يكون كل بيان استباقي ساريًا إلا اعتبارًا من تاريخ هذا البيان الموافق  16 سبتمبر، 2014. لا تلتزم شركة Royal Dutch Shell أو أي من الشركات التابعة لها بتحديث أي من البيانات الاستباقية أو مراجعتها بشكل صريح نتيجة وجود معلومات جديدة أو أحداث مستقبلية أو معلومات أخرى. وفي ضوء هذه المخاطر، يمكن أن تختلف النتائج بشكل ملموس عن تلك الواردة في البيانات الاستباقية الموجودة في هذا البيان أو المتضمنة فيها أو المستنبطة منها. قد لا يكون هناك ضمان لمطابقة مدفوعات حصة الأرباح أو تجاوزها للمدفوعات المحددة في هذا البيان مستقبلاً أو ضمان لتحقيقها بأي حال من الأحوال.

إننا نستخدم مصطلحات معينة في هذا البيان، مثل الموارد، والتي تمنعنا إرشادات هيئة الأوراق المالية والتداول الأمريكية (SEC) بشدة من تضمينها في مستندات SEC. ويجب أن يراعي المستثمرون الأمريكيون بنود الكشف عن المعلومات الواردة في النموذج 20-F في الملف رقم 1-32575، المتوفر على موقع الويب الخاص بـ SEC ‏website http://www.sec.gov – يفتح النموذج في نافذة جديدة. يمكنك أيضًا الحصول على هذه النماذج من SEC من خلال الاتصال على 1-800-SEC-0330

Contacts

السيد/ نورالدين الويفاتي
رئيس العلاقات الإعلامية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
Shell EP International
+97147055347
+971562162409
Nureddin.Wefati@Shell.com
a

السيد/ على خان
المتحدث باسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
Shell EP International Ltd
+971 4 405 4563
+971 501 897 480
Ali-nasir.khan@shell.com

Permalink: http://www.me-newswire.net/ar/news/12106/ar

September 17, 2014 at 12:01 pm Leave a comment

Shell Launches Shell Helix Ultra with Shell PurePlus Technology

Dubai, United Arab Emirates – Tuesday, September 16th 2014 [ME NewsWire]
Shell Lubricants in the Middle East, Central Asia and Pakistan, today announced the launch of next generation motor oil, Shell Helix Ultra with Shell PurePlus Technology – the company’s most advanced motor oil ever, featuring base oil developed from natural gas. A launch event took place at the iconic Gate in Dubai’s International Financial Centre (DIFC) area, where VIP guests and industry leaders were hosted by Mr. Amr Adel, Regional General Manager, Commercial Fuels and Lubricants, Middle East, Central Asia and Pakistan, and Mr. Romi Arman, Cluster Marketing Manager.
In his welcome speech, Mr. Adel highlighted how Shell is pioneering an entirely new way to produce premium motor oils through a revolutionary gas-to-liquid (GTL) process to design a pure, synthetic base oil which delivers higher levels of cleansing and protection.
Mr. Amr Adel, said, “Shell Helix Ultra with PurePlus Technology harnesses the power of gas to produce a next generation motor oil, bringing together over 40 years of research and development in one new motor oil. It is our most advanced motor oil and is designed to meet the needs of today’s engines. With Shell PurePlus technology, Shell Helix Ultra is able to keep engines close to factory clean[1] and we are proud to make it available to customers in Middle East, Central Asia and Pakistan”
Shell PurePlus Technology converts natural gas into a crystal-clear base oil with virtually none of the impurities found in crude oil for use in premium, synthetic lubricants. Base oils are the main component of finished motor oils, making up on average 75-90% of the end product. This next generation base oil is then enhanced with Shell’s unique additive ingredients to create the company’s most advanced fully synthetic motor oil ever; Shell Helix Ultra with PurePlus Technology.
In hot climates as experienced in the region, oil is prone to exceeding its normal operating temperature. As a premium synthetic oil, Shell Helix Ultra with PurePlus Technology is less prone to thinning at high temperatures, which is good for drivers in the region. The ability of the oil to function well in different climate conditions ensures that the engine is well protected and is constantly being cleansed.
Mr. Romi Arman said, “This is our most advanced motor oil ever. The unique combination of Shell PurePlus Technology with Active Cleansing Technology enables Shell Helix Ultra to deliver even higher levels of cleansing and protection. Shell Helix Ultra is already being used as a factory fill-oil by a number of leading manufacturers[2] and including Ferrari. This gives drivers confidence in the quality of the motor oil and its ability to provide the best performance.”
The Shell Helix Ultra range also combines Shell PurePlus Technology with Active Cleansing Technology to deliver higher levels of protection against build-up of engine deposits and unsurpassed sludge protection[3]. The product provides superior wear and corrosion protection[4] which can help to extend engine life and reduce maintenance costs. Fuel economy benefits vary with viscosity grade, but certain products within the Shell Helix Ultra with PurePlus Technology range can deliver an improvement of up to 3% in fuel economy[5].
Shell PurePlus Technology base oils are produced at the Pearl Gas-to-Liquids (GTL) plant in Qatar; a partnership between Shell and Qatar Petroleum. This facility is the world’s largest gas-to-liquids facility, and can produce approximately one million tonnes of base oils per year.
The new Shell Helix Ultra with PurePlus Technology range is currently being rolled out across the region.
Contacts
Rohan Cornelio
Rohan.Cornelio@edelman.com
+971506685735

Permalink: http://me-newswire.net/news/12106/en

September 17, 2014 at 11:00 am Leave a comment

تفاهم بين شرطة أبوظبي والهلال الأحمر بشأن مشروع حفظ النعمة

ابو ظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة – يوم الثُّلَاثاء 16 سبتمبر 2014 [ME NewsWire]

وقعت القيادة العامة لشرطة أبوظبي وهيئة الهلال الأحمر مذكرة تفاهم بشأن تنسيق جهود الطرفين لخدمة المجتمع، من خلال مشروع حفظ النعمة، بما يحقق المنفعة المتبادلة، ويعزز فرص التقدم في تحقيق إستراتيجية حكومة دولة الإمارات حول المسؤولية المجتمعية.

وقع المذكرة في مقر القيادة العامة للشرطة، اللواء خليل داوود بدران؛ مدير عام المالية والخدمات عن شرطة أبوظبي، وعن الهلال الأحمر الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام للهيئة.

وتأتي مذكرة التفاهم في إطار تعزيز التعاون المشترك بين القيادة العامة لشرطة أبوظبي وهيئة الهلال الأحمر، بما يسهم في تطوير منظومة وآليات العمل والتعاون بينهما إلى أعلى المستويات.

وقال اللواء بدران إن مذكرة التفاهم تأتي تنفيذاً لتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بضرورة تطوير التنسيق والتعاون المشترك مع مختلف الدوائر الحكومية والمؤسسات الخيرية والإنسانية؛ بهدف نشر مفهوم العمل التطوعي وترسيخ القيم الإنسانية النبيلة.

وأكد حرص شرطة أبوظبي على تعزيز الشراكة المجتمعية مع هيئة الهلال الأحمر من خلال المبادرات الإنسانية؛ ومنها (مشروع حفظ النعمة)، الذي يسعى لتحقيق التكافل بين أفراد المجتمع وتوطيد جسور التواصل والتعاضد بين المحسنين وأصحاب الدخل المحدود؛ والمتعففين باعتبارهم الفئة المستهدفة من هذا المشروع.

وأشار إلى أن الطرفين اتفقا، بموجب مذكرة التفاهم، على تسهيل تبادل المعلومات، والأهداف وخطط العمل والمبادرات الخاصة بإطار هذه المذكرة وتطوير برامج المسؤولية المجتمعية، والارتقاء بالفكر والوعي الاجتماعي لدى أفراد المجتمع من خلال الحملات والأنشطة المشتركة بينهما، فضلاً عن التنسيق في تنظيم الفعاليات المشتركة والمشاركة في المناسبات والفعاليات ذات الصلة بمضمون المذكرة، وتبادل المشورة والرأي الفني بشأن تطوير خدمات مشروع حفظ النعمة التي تقدمها هيئة الهلال الأحمر على مستوى إمارة أبوظبي، ووضع آليات العمل المناسبة لتفعيل مشروع حفظ النعمة عن طريق تنظيم الفعاليات والأنشطة المختلفة، طبقاً للأنظمة والإجراءات المتبعة لدى الطرفين، وبما يسهم في إنجاز الخدمات المطلوبة وفقاً للمقاييس والمعايير العالمية للجودة والاستدامة والمحافظة على البيئة.

كما تم الاتفاق على التعاون لوضع وتنفيذ خطة عمل مشتركة لتنفيذ بنود مذكرة التفاهم من خلال اللجنة التنسيقية التي سيتم تعيينها بين الجهتين، والتي ستكون مسؤولة عن تحديد المسائل الفنية المتعلقة ببنود هذه الاتفاقية، وما سيترتب عليها من إجراءات ومعاملات بين الطرفين.

ورحّب الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بمواصلة الشراكة مع القيادة العامة لشرطة أبوظبي من خلال هذه الخطوة الجديدة ” مشروع حفظ النعمة” الذي يعمل تحت مظلة الهلال الأحمر بما يحقق المنفعة المتبادلة؛ ومن أجل توسعة مظلة العمل الإنساني ونشر روح العطاء الخيري والتطوعي بين أفراد المجتمع المحلي لمساندة الضعفاء والمحتاجين أينما كانوا، اتساقاً مع تعاليم ديننا الحنيف والنهج الخيري لدولتنا الحبيبة وقيادتها الرشيدة.

وأكد الفلاحي أن الهلال الأحمر يعمل على تجذير العمل الإنساني والخيري محلياً ودولياً، وتعزيز الشراكة الإستراتيجية مع كافة الهيئات والمؤسسات الحكومية والخاصة، ليصل العطاء الإنساني للهلال الأحمر ومساعدته الخيرية والإغاثية المتنوعة للعديد من الفئات الضعيفة من المعوزين والمتعففين؛ وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة الذين يستهدفهم الهلال الأحمر بعطائه الإنساني.

وأشار إلى حرص الهيئة على الإسهام في تطوير برامج المسؤولية المجتمعية، والارتقاء بالفكر والوعي الاجتماعي لدى أفراد المجتمع من خلال الحملات والأنشطة التي تنظمها القيادة العامة لشرطة أبوظبي، موضحاً أنه سيتم إعداد البرامج التدريبية والنشرات وطباعتها وتوزيعها على المستهدفين؛ والتعاقد مع المحاضرين والرعاة وتوجيه الدعوة لحضور الأنشطة المختلفة وغير ذلك من متطلبات إنجاح مشروع حفظ النعمة، بالتنسيق مع القيادة العامة لشرطة أبوظبي.

حضر مراسم توقيع مذكرة التفاهم، العميد سالم الشامسي، نائب مدير عام المالية والخدمات.

للمزيد من المعلومات عن:

وزارة الداخلية، الرجاء النقر هنا

شرطة أبوظبي، الرجاء النقر هنا

يمكنكم متابعتنا والاطلاع على آخر أخبارنا على مواقع التواصل الإجتماعي على: يوتيوب، فيسبوك، تويتر

Contacts

الأمانة العامة لمكتب سمو وزير داخلية دولة الإمارات العربية المتحدة، إدارة الشؤون الفنية والإعلام الأمني القيادة العامة لشرطة أبوظبي – الإعلام ألأمني

الصحافة العربية:

شرف الدين الطاهر 00971503196353

نبيـل عويـدات 00971509992139

مجدي الكساب 00971506625470

تنسيق التغطيات الصحفية:

سمير خميس 00971508242353

Permalink: http://me-newswire.net/ar/news/12107/ar

September 17, 2014 at 10:30 am Leave a comment

Abu Dhabi Police and Red Crescent Sign MoU Regarding ‘Hifz Al Ni’am’ Project

Abu Dhabi, United Arab Emirates – Tuesday, September 16th 2014 [ME NewsWire]

The Abu Dhabi Police General Headquarters and the Emirates Red Crescent signed a MOU to boost coordination efforts to serve society, through the ‘Hifz Al Ni’am’ project (Value the blessings). This will result in mutual benefits for both parties and promote progress in the quest to achieve the social responsibility strategy set by the UAE Government.

The MoU was signed at the Abu Dhabi Police General Headquarters by Major General Khalil Dawood Badran, Director General of Finance and Services, and Dr. Mohammed Atiq Al Falahi, Secretary General of Emirates Red Crescent.

The MOU falls in line with the endeavor to promote mutual collaboration between Abu Dhabi Police General Headquarters and the Emirates Red Crescent, in order to better improve the mechanisms of action and cooperation to the highest levels.

Major General Badran said that the MOU comes in response to the directives of Lt. General HH Sheikh Saif bin Zayed Al Nahyan, Deputy Prime Minister and Minister of Interior, who called for enhancing mutual coordination and collaboration with various governmental departments and charitable and humanitarian organizations, in order to promote the culture of volunteer work and instill noble human values.

He stressed the keenness of Abu Dhabi Police to promote social partnership with the Emirates Red Crescent through humanitarian initiatives, such as the ‘Value the Blessings’ project. This project aims to encourage solidarity amongst members of society, and extend bridges of communication between benefactors and both minimum wage workers and the needy, who are the main beneficiaries of this project.

He pointed that under the MoU, both parties have agreed to exchange information, goals, work plans and initiatives related to the framework of the memorandum. according to the memorandum, the two sides will develop social responsibility programs and enhance intellectual and social awareness of community members, through the various joint campaigns and activities. It also stipulates that both parties shall coordinate mutual events, and take part in occasions and events pursuant to the terms of the memorandum; exchange advice and technical opinion on the adequate way to enhance the services exerted by the Red Crescent in the emirate of Abu Dhabi through the ’Value the Blessings’ project. It also includes setting the proper work mechanism to move forward the ’Value the Blessings’ project by organizing several events and activities, in accordance with the two sides’ respective regulations and procedures. This would help to achieve the required services within the international standards of quality, sustainability, and environmental preservation.

The two parties agreed to cooperate to set a mutual work plan to carry out the terms and conditions of the memorandum, through a coordination committee, which will be appointed by both parties. The committee will be in charge of setting the technical clauses of this agreement, and the related procedures between the two parties.

Dr. Mohammed Atiq Al Falahi, Secretary General of Emirates Red Crescent, welcomed the continued collaboration with Abu Dhabi Police General Headquarters, on the ‘Value the Blessings’ project carried out under the auspices of the Emirates Red Crescent, to achieve mutual benefits. He noted that it will contribute to encourage humanitarian work and spread the spirit of charity and volunteer work among members of the community to support the weak and the needy wherever they are, following the teachings of our true religion and the humanitarian approach of our beloved country and its prudent leadership.

Dr. Al Falahi emphasized that the Emirates Red Crescent endeavors to root humanitarian and charitable work locally and internationally, sustain strategic partnerships with all government and private entities, to widen its humanitarian reach and to expand its relief and humanitarian efforts to the various vulnerable segments of the society including the elderly and people with special needs.

Adding further, Dr. Al Falahi reiterated the keenness of the society to participate in the development of social responsibility programs, and enhance intellectual and social awareness of community members, through the various campaigns and activities organized by Abu Dhabi Police. In conclusion, he explained that training programs will be organized, and booklets will be distributed to the beneficiaries of the project. “We will seek the help of qualified lecturers and sponsors and send out invitations to our various activities, in a bid to ensure the success of the ‘Value the Blessings’ project, in coordination with Abu Dhabi Police, he concluded.

The signing ceremony was attended by Brigadier Salem Al Shamesi, Deputy Director General of Finance and Services.

For more information about:

The Ministry of Interior, please click HERE

Abu Dhabi Police, please click HERE

Follow us and check our Social Media feeds on: YouTube, Facebook and Twitter

The Arabic-language text of this announcement is the official, authoritative version. Translations are provided as an accommodation only, and should be cross-referenced with the Arabic-language text, which is the only version of the text intended to have legal effect.

Contacts

The UAE Minister of Interior’s General Secretariat, Tactical Affairs and Security Media Department

Abu Dhabi Police GHQ – Security Media

Chris Cron +971-(0)-50-987-1317

E-mail: cron.media@hotmail.com

Permalink: http://me-newswire.net/news/12107/en

September 17, 2014 at 10:00 am Leave a comment

إصدار أكوا داتا ستوديو 15 من أكوافولد يتضمن تحليلات بصرية جديدة وأداة لإنشاء استعلامات بصرية

سانيفال، كاليفورنيا – يوم الثُّلَاثاء 16 سبتمبر 2014 [ME NewsWire]

(بزنيس واير): قامت اليوم “أكوافولد” بإصدار “أكوا داتا ستوديو 15″ وهو تحديث مهم لبرنامجها الشامل الخاص باستعلامات وإدارة قاعدة البيانات، مع خصائص جديدة لخلق عناصر مرئية تسلط الضوء على بياناتكم الكامنة. ويمكن لـ”أكوا داتا ستوديو15″ الآن بنقرات قليلة جمع جداول ورسوم بيانية ومخططات بيانات محورية وعناصر بصرية أخرى في لوحات تحكّم ودفاتر عمل تفاعلية والتي يمكن مشاركتها بعد ذلك مع الزملاء والعملاء.

وقال نيلز جرون، الرئيس التنفيذي لـ”أكوافولد” في معرض تعليقه على هذا الأمر: “نقوم تلقائياً بملاحظات مدروسة حول كميات كبيرة من البيانات عندما نشاهدها على شكل مخططات ورسوم بيانية وتوجهات”. وأضاف: “يحوّل ’أكوا داتا ستوديو‘ أي طلب معلومات إلى عنصر مرئي يكون مفيداً للغاية. يمكنكم مشاركة البيانات بطريقة يسهل الوصول إليها فوراً وتسمح لآخرين بتصفحها والتفاعل معها بحرية”.

لقد أصبح جلب البيانات إلى حياتنا مع “أكوا داتا” أسهل منه في أي وقت مضى. يقوم المستخدمون بسحب وإفلات عناصر لجمع وتركيز مجموعات البيانات في عروض مرئية تتراوح بين الرسوم البيانية الدائرية وخطوط الاتجاه. حتى أنه من الممكن جمع أنواع مختلفة من المخططات البيانية لعرض بيانات بشكل منفرد أو دمجها في رسم بياني واحد. ويمكن إضافة حسابات وفلاتر إضافية، بما فيها المعدلات المتحركة أو النواتج الإجمالية المتغيرة، بصورة فورية للحصول على رؤية معمقة بشكل أفضل.

وأردف جرون: “إن إمكانات إنشاء ومشاركة عناصر مرئية ولوحات تحكم متقنة في ’أكوا داتا‘ لا حدود لها. بإمكانكم دراسة ومشاركة بيانات ضخمة بشكل أسرع وأكثر فعالية من أي وقت مضى ما يؤدي إلى تعاون أفضل وصنع قرارات أذكى”.

وإلى جانب التحسينات في مرئيات “أكوا داتا ستوديو”، أصبح “فيجوال كويري بيلد” الذي أعيد تصميمه بالكامل أقوى واستخدامه أكثر سهولة من أي وقت مضى. ويمكن للمستخدمين الآن إجراء طلبات معلومات معقدة بصرياً من خلال السحب والإفلات من دون حتى طباعة طلب بـ”لغة الاستعلام الهيكلية” (إس كيو إل). ويتضمن هذا الإصدار وسيلة أفضل لمشاهدة الجداول الموحدة ودعم طلبات المعلومات الفرعية. ويظهر طلب الاستعلام الأساسي في تبويب خاص به في وقت تظهر الجداول الموحدة وطلبات المعلومات الفرعية في تبويبات إضافية للمحافظة على تنظيم أفضل لطلبات الاستعلام المعقدة.

كما شهد الإصدار 15 تحسناً في الاستيراد الضخم للبيانات. ولا يستغرق استيراد ملفات يصل حجمها إلى عدة ميجابايت بمئات الآلاف من الأسطر سوى ثوانٍ عوضاً عن دقائق.

وقال جرون: “السرعات المُعزَزة  جديرة بالاهتمام”. وأضاف: تستورد ’فيرتيكا‘ نحو 100,000 سطر في عملية كانت تستغرق 70 دقيقة من قبل وأصبحت الآن لا تحتاج  سوى إلى 49 ثانية فقط. كما أن عملية استيراد البيانات التي كانت تحتاج إلى 65 دقيقة مع ’نيتيزا‘ لا تستغرق الآن سوى 4 دقائق”.

كما اكتسب “أكوا داتا ستوديو 15″ القدرة على ربط، وطلب معلومات وإنشاء نتائج على شكل قاعدة بيانات من ملفات “ميكروسوفت إكسل” ما يسمح بالحصول على أحد أشكال الملفات الأكثر استخداماً في العالم أكثر منفعة من أي وقت مضى.

كما تم إضافة دعم لـ”أمازون ريدشيفت” ولقاعدة البيانات الارتباطية “فولت دي بي” من “نيو إس كيو إل”. وتم تحسين دعم “هايف” بشكل كبير مع سواقات خاصة بـ”ماب آر”، و”كلاوديرا”، و”هورتونوركس” ودعم لـ”هايف سيرفر 2″ ودعم متواصل لـ”هايف سيرفر1″ فضلاً عن مستوى أعلى من الأمن مع المصادقة على الهوية مع “كيربيروس”. وتم أيضاً تحديث دعم قاعدة البيانات ليتضمن “فيرتيكا 7″ و”دي بي2 10.5″، و”مونجو دي بي 2.6″ وغيرها.

توفر “أكوا داتا ستوديو” وأسعاره

يتوفر “أكوا داتا ستوديو 15″ في 21 لغة ويمكن تشغيله عبر أنظمة “ويندوز” و”ماك أو إس إكس” و”لينوكس” و”سولاريس” و”منصة جافا”. وهو متاح للتحميل الفوري عبر الرابط الإلكتروني التالي: http://www.aquafold.com/aquadatastudio_downloads.html. كما يمكنكم الاطلاع على لائحة كاملة بالخصائص الجديدة والتحسينات على الرابط الإلكتروني التالي http://www.aquaclusters.com/app/home/project/public/aquadatastudio/wikibook/New-Features-15.0/page/0/What-s-New-in-Version-15-0

ولا تزال تكلفة الرخصة التجارية لمستخدم “أكوا داتا ستوديو 15″ واحد، 499.00 دولار أمريكي. ويمكن للمستخدمين الحاصلين على ترخيص والذين انتهت صلاحية تسجيلهم تجديد التسجيل بقيمة 174.65 دولار أمريكي أي ما يساوي 35 في المئة فقط من كلفة الترخيص الجديد.

لمحة عن “أكوافولد”

شركة “أكوافولد” هي مزود أدوات البرمجيات لقواعد البيانات الارتباطية. ويقوم أكثر من 300 ألف مستخدم من أكثر من 98 بلداً باستخدام منتجات “أكوافولد” لتصميم وتطوير وبناء نماذج وإدارة قواعد بياناتهم الارتباطية. وتتّخذ “أكوافولد” من سانيفيل في كاليفورنيا مقراً رئيسياً لها. للمزيد من المعلومات حول مؤسسة “أكوافولد”، يمكنكم زيارة موقعها الإلكتروني على الرابط التالي: http://www.aquafold.com.

معرض الصور والوسائط المتعددة متوفر على الرابط الإلكتروني التالي: http://www.businesswire.com/cgi-bin/mmg.cgi?eid=50939357&lang=en إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة، أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

Contacts

شركة “أكوافولد”

جيليرمو جرون

+1 408-394-7120

البريد الإلكتروني: guillermogron@aquafold.com

Permalink: http://www.me-newswire.net/ar/news/12033/ar

September 17, 2014 at 9:12 am Leave a comment

Older Posts


Categories

  • Blogroll

  • Feeds


    Follow

    Get every new post delivered to your Inbox.

    Join 159 other followers